خطورة البغي وقطيعة الرحم


خطورة البغي وقطيعة الرحم

علي بن عبدالعزيز الراجحي

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه إجمعين . فلا يخفى على كل مسلم أن الشريعة جاءت بكل خير ونهت عن كل شر وقطعية . ومن ذلك البغي وقطعية الرحم كما جاء من حديث أبي بكر رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( ما من ذنب أجدر (أحق وأولى وأحرى) أن يعجل الله لصاحبه العقوبة في الدنيا مع ما يدخره له في الآخرة (أي مع يؤجله له من العقوبة في الآخرة ).من البغي وقطيعة الرحم ).(أخرجه أبو داود في الأدب ، باب في النهي عن البغي 2/693 برقم 4902، والترمذي ، كتاب صفة القيامـة ، باب رقـم (57) 4/664 برقم 2511 وقال حديث حسن صحيح ، وابن ماجه في الزهد ، باب البغي برقم 1408 ورقم 4211).
وقفه مع الراوي :هو أبو بكرة نفيع بن الحارث ، مولى النبي صلى الله عليه وسلم ، تدلى في حصار الطائف ببكرة ، وفرّ إلى النبي صلى الله عليه وسلم وأسلم على يده ، وأخبره أنه عبد فأعتقه ، روى جملة أحاديث ، وكان من فقهاء الصحابة ، مات رضي الله عنه في خلافة معاوية بن أبي سفيان بالبصرة.
والبغي هو الظلم.
والرحم هم : ذوو الأرحام والأقارب ، كالعم ، والخال ، والعمة ، والخالة ، وأبناؤهم ، وبناتهم ، وقطيعة الرحم : عدم وصلهم وزيارتهم والسلام عليهم.

من الأحكام في الحديث:
1ـ الظلم ظلمات في الدنيا والآخرة ، يستحق صاحبه العقوبة العاجلة في الدنيا فيراها قبل موته ، وقد تظافرت الآيات والأحاديث في التحذير من الظلم يقول تعالى : ( ما للظالمين من حميٍ ولا شفيعٍ يطاع ) (سورة غافر آية 18 ). ويقول سبحانه😦 ولا تحسبن الله غافلاً عما يعمل الظالمون ) (سورة إبراهيم آية 42) ، ويقول سبحانه : ( ويوم يعض الظالم على يديه يقول ياليتني اتخذت مع الرسول سبيلاً ) (سورة الفرقان آية 27).
وروى الشيخان عن أبي موسى رضي الله عنه أنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( إن الله ليملي للظـالم ، فإذا أخـذه لم يفلته ) ثم قـرأ: ( وكذلك أخذ ربك إذا أخذ القرى وهي ظالمة إن أخذه أليمٌٌ شديد ) (سورة هود آية 102 . والحديث(أخرجه البخاري ، كتاب التفسير ، باب وكذلك أخذ ربك إذا أخذ القرى 8/354 رقم4686 ، ورواه مسلم ، كتاب البر والصلة ، باب تحريم الظلم 4/1977 برقم 2583)

2ـ الظلم أنواع ، ورأسه : الإشراك بالله تعالى ، قال تعالى ـ في ذكر وصايا لقمان لإبنه : ( يا بني لا تشرك بالله إن الشرك لظلم عظيمٌٌ ). (سورة لقمان آية 13 ).
ومن الظلم : ظلم الأسرة والأولاد بعدم تربيتهم التربية الإسلامية الحقة.
ومنه أيضاً: ظلم الناس بعامة ، بالاعتداء عليهم ، أو بخسهم حقوقهم ، أو النيل من أعراضهم .
ومنه أيضاً: الظلم بالتقصير في أداء المصالح العامة ، كعدم الإيفاء بمتطلبات الأعمال ، أو تأخير مصالح الناس ونحو ذلك.
ومنه أيضاً : الظلم الواقع على الخدم والعمال والأجراء ببخسهم حقوقهم ، أو تكليفهم ما لا يطيقون.

3ـ للرحم في دين الله شأن عظيم ، يجب وصلها ، وتحرم قطيعتها ، روى البخاري وغيره عن أبي هريرة رضي الله عنه أنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( اقرأوا إن شئتم ) : ( فهل عسيتم إن توليتم أن تفسدوا في الأرض وتقطعوا أرحامكم * أولئك الذين لعنهم الله فأصمهم وأعمى أبصاره ) ( سورة محمد آية 22 ، 23). والحديث (رواه البخاري ، كتاب التفسير ، باب وتقطعوا أرحامكم 8/579 برقـم4830 ، ومسلم ، كتاب البر والصلة ، 4/1980 برقم 2554).

4ـ صلة الرحم تكون : بالزيارة ، والسؤال عن الحال ، والاطمئنان على القريب ، والتلطف بالخطاب ، كما تكون بإهداء الهدايا المناسبة ، والتهنئة فيما يحصل من الخير ، ومساعدة المدين المعسر في سداد شيء من دينه ، والسعي له في سداده ، وبذل الجاه ، وقضاء الحاجات ، والدعاء بالتوفيق والمغفرة ، وغير ذلك.

5ـ صلة الرحم تزيد في العمر ، وتبارك فيه ، كما تزيد المال وتنميه ، بالإضافة إلى تكفير السيئات ، ومضاعفة الحسنات ، وإرضاء الخالق جل وعلا روى البخاري وغيره عن أنس رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (من أحب أن يبسط له فيرزقه ، وينسأ له في أثره ، فليصل رحمه ). (أخرجه البخاري ، كتاب الأدب ، باب من بسط له في الرزق بصلة الرحم 10/415 برقم 5986 ، ورواه مسلم ، كتاب البر والصلة ، باب صلة الرحم وتحريم قطيعتها 4/1982 برقم 2557.ومعنى ينسأ له في أثره : يؤجل له في عمره .

6ـ المسلم الحق هو الذي يحب للآخرين ما يحب لنفسه ، فيؤدي حقوقهم ولا يتعدى عليهم أو يظلمهم ، أو يتطاول عليهم حسياً أو معنوياً.

7ـ العقوبات التي يسلطها الله تعالى على بعض عباده قد تكون في الدنيا وقد تؤجل في الآخرة ، فلينتبه المسلم لنفسه فلا يحقر شيئاً من الذنوب أو المعاصي عندما لا يرى أثرها في الدنيا.

نقل بتصرف وتعديل

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s